• ×

08:40 صباحًا , الثلاثاء 25 يونيو 2019

البكاء المر

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
أ. محمد بن فايز آل سالم الأسمري 

بكيت ملِيء كفَّيَّ دموعٌ
يخالطها الأنينُ مع العويل
***
إلى الله الشكاية والرجوع
وأطلبه يُعدٍِلُ كل ميل
***
زمانٌ قد رمانا بكل شرٍ
من الآثام والخطب الجليل
***
أُسائل من يؤمٍِن كل روع
يجنبنا المعاصي والغليل
***
ففي رأيي تغير كل شيء
فما عاد الكثير مع القليل
***
وماعاد الصغير يًُكِّن إحتراما
لذي الشيبات والجسم النحيل
***
وأصبح كل أمرٍ فيه يفتِي
صغير العقل والفكر الضئيل
***
وأصبحنا نقلب كل أمرٍ
على الأهواء والرأي البديل
***
وأصبح ديننا من كل جنبٍ
تخطفه النوائب والهويل
***
وأصبح ينشر (الإلحاد) قومٌ
لهم في ( النت) (تطبيقٌ )هبيل
***
تخطف بعض ذي عقلٍ صغيرٍ
فدنس فكرهم طلبوا الرحيل
***
وماعلموا بأنهُمُ حيارى
وضيعى في بلاد الإنجليل
***
فلا أرضٍ تقابلهم بحبٍ
ولا شرف المواطن بل ذليل
***
وفي يومٍ لذات القوم يُضحوا
لهم خدماً يتيهون بليل
***
أُبلِّغكم بأني قد برأتُ
وأوضحت القرين على الدليل
***
دعوت الله من قلبٍ صحيحٍ
يرد شبابنا رداً جميل

*********
لللاستماع للقصيده بالصوت على الرابط
http://www.sadawan.com/voice-action-s-id-22.htm

*********

لللاستماع لقصيدة البكاء المر مرفوعة على شكل موشح أندلسي على الرابط
http://www.sadawan.com/voice-action-s-id-23.htm


تحياتي
ابونايف/
محمد بن فايز آل سالم الأسمري
تحريراًفي
6/6/1440

 
 0  0  2582
التعليقات ( 0 )

جديد الأخبار

مرحباً يالامير ومرحباً بالرفاق عد ما لاح في المنشا بروقٍ وهليل مرحبا ياقبايل..

Rss قاريء

صحيفة سدوان الإلكترونية | الأخبار
sadawan.com
***