• ×

08:40 صباحًا , الثلاثاء 25 يونيو 2019

من المسؤول

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
بقلم / أ. صالح بن حمود الاسمري 

انتشرت عبر وسائل التواصل الاجتماعي مؤخرا عدة مقاطع توضح وجود ٣ قطع دائرية الشكل على إحدى المنتجات الصينية ألتي تعج بها اسواقنا والمسببة لعدة أمراض اخطرها وافتكها مرض السرطان اجارنا الله وإياكم منه.

للأسف أسواقنا مفتوحة لأسوأ منتجات صينية ونحن مستهدفون من الصينيين كمسلمين والدليل على أجرامهم في حق مسلمي أقليم شينجيانغ والتنكيل بهم وتعذيبهم وحرمانهم من ممارسة شعائر دينهم واحراق القرآن وتعذيب من يجدون عنده نسخة من القرآن ونحن للأسف تعاملاتنا التجارية معهم بعشرات المليارات وكان بأمكاننا أن نضغط عليهم من خلالها بعدم تعذيب هؤلاء المسلمون المستضعفون لديهم والذين يعاملونهم معاملة اليهود في عصر فِرعون لكن للأسف لم نفعل ذلك بل تركنا أذاهم وكرههم وحقدهم يمتد إلينا هنا عبر منتجات يدسون فيها السموم المسرطنة ويقتلوننا بالأمراض الفتاكة، مفروض هذه الصناعات يتم تحليلها من قبل مختبرات هيئة الغذاء والدواء ، ثم أين دور وزارة التجارة ممثلة بقسم حماية المستهلك.

وإذا ثبت لديهم أنها تسبب السرطان فيجب استدعاء سفير الصين ومناقشته في مؤتمر صحفي ومواجهته بالحقائق العلمية ويدعى للمؤتمر وسائل الإعلام المحلية والعالمية ومنها BBC التي كان لها الفضل في كشف معاناة مسلمي أقليم شينجيانج ودعوة منظمة الصحة العالمية وإشراكها في تحليل هذه العينات لفضح نوايا الصين أمام العالم فهل نفعل ذلك؟!.
أتمنى أن لا تمر هذه القضية مرور الكرام ويتناساها المعنيون وكأن شئ لم يكن.

وآلله من وراء القصد.

 
 0  0  3572
التعليقات ( 0 )

جديد الأخبار

مرحباً يالامير ومرحباً بالرفاق عد ما لاح في المنشا بروقٍ وهليل مرحبا ياقبايل..

Rss قاريء

صحيفة سدوان الإلكترونية | الأخبار
sadawan.com
***