• ×

09:26 صباحًا , الثلاثاء 13 نوفمبر 2018

قصائد للشاعر حسن بن مزهر بن للتم الكناني الشهري ( ابو عبدالله )

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
سدوان - الشاعر حسن بن مزهر بن للتم الكناني الشهري ( ابو عبدالله ) 

باالله ياصاحبي لاتسمع القيل وقالي

لاتصدق لهرج ٍ فيه ميل وانقلابنّ

الرد
باالله ياقهوجي هو كفكم للبن قالي
والاّ هو عمركفك من سنينً ماقلا بن

راعي النحل بالله من العسل عطني رشايف
ف ان قلبي تولع به وهو في جوف نحلا

الرد
أبن مزهر يقل صدري من الحمى نشايف
نحل جسمي ونحل العظم حتى الجوف نحلا

أبن مزهر يقل ماوالبس إلا قدر جنبي
فنّ ذا عاقل مايلبس إلا قدر جنبه

الرد
والله ماركب في البابور فاإنه قد رجم بي
فنّ كم مركب ً لاهاج به موج ً رجم به

لحن قديم
حاولت وأرفع مقام الزين ماطاعني
لو كان بيدي وضعت الونق والتاج له

الرد
حلفت باالله مااشري واحدٍ باعني
في مدةٍ كنت أنا أحبه ومحتاج له

وينهو ذا يقلي من عيونه رى جنوني
والله ماصدق اللي قال لي قد رى جنونه

الرد
صيد راس الجبل لاجيت وأرمي راج نوني
لاتطارد بثار الصيد يامنّ راج نونه

القدم حار بي في الدار وانا ودي أمشي
الله يسقي زمان كم صديق مشينا له

الرد
نحمد الله بخير ولا لقينا من العدم شئ
وي ولاكل مخلوق لرزق مشى ايناله

بالله يامن نويت تروح من الطائف على أبها
في النماص انتبه من البرد تمرض من كليله

الرد
صاحبي سافر وجاب الهدايا من علبها
قال خذها فلا تسوا هروج منك ليله

والله إني رميت الصيد لكن راغ منها
مقدر أجزم على قتله وهو في البر جفلي

الرد
طعنةٍ جاتني من الزين دمعي راق منها
يالله يارب تكفيني وتسرع بالنجفلي

لحن قديم
سلاام حسبت مخال ناض له بارقي
له ناويٍ تمتلي السدان من فيض ماه

الرد
بالله ياللي نويت تعيش رح بارقي
واشرب منه واترك اللي ضاميٍ في ضماه

الدوا عشقته عيني من أول شوفت لّه
تعشق العين قبل القلب في بعض الأحياني

الرد
الكهل لوتعرض في طريقي سوف أتلّه
والله لاماتني كثرة عتابه ولا أحياني

يانجوم الثرياء فين نورك والضّحي به
فنّ نور القمر ماقد بدالي والضحّي لي

الرد
ليت لي ياعرب كبش سمين والضحّي به
ودي اخذ من البدوان كبش ٍ والضحّي لي


حسن بن مزهر الكناني

 
 0  0  2702

إشترك بنشرة صحيفة سدوان اﻻلكترونيه ليصلك جديد اخبارنا

التعليقات ( 0 )

جديد الأخبار

تعيين الاستاذ عبدالعزيز محمد الشهراني مديرا لمعهد طيبه العالي للتدريب بمنطقة..

Rss قاريء

صحيفة سدوان الإلكترونية | الأخبار
sadawan.com
***