• ×

01:16 صباحًا , الأحد 20 يناير 2019

الأمير فيصل بن خالد : عسير مقبلة على تنمية شاملة

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
سدوان - متابعات  أكد صاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن خالد بن عبدالعزيز أمير منطقة عسير على أهمية متابعة المشاريع واستشعار الأمانة الوطنية الملقاة على عاتق الجميع ، مبيناً سموه أن المسئول كلٌ في إدارته هو خط المتابعة الأول للمشاريع ورهن المساءلة عن تحقيقها لأهدافها عبر رضى المواطن ، مشيراً إلى أن المنطقة مقبلة على تنمية شاملة بإذن الله .

جاء ذلك خلال اطلاع سموه في قاعة الاجتماعات بالإمارة اليوم على العرض الذي قدمه أمين منطقة عسير المهندس إبراهيم الخليل بخصوص مشروع تطوير وسط مدينة أبها الذي كان سموه قد وجه أمانة المنطقة بدراسته ، بحضور وكيل أمارة منطقة عسير المساعد للتطوير الإداري والتقنية الدكتور إبراهيم الدريبي ووكيل أمارة منطقة عسير للشئون التنموية أحمد القحطاني والمدير التنفيذي للهيئة العامة للسياحة والآثار بالمنطقة عبد الله بن مطاعن ومدير مرور منطقة عسير العميد عائض دخيل الله وعدد من منسوبي الأمانة .

وشمل العرض مشروع الخريطة البصرية لمدينة أبها ، ومشروع تنمية القرى التراثية في منطقة عسير وحدود نزع الملكيات في وسط المدينة من أجل تحسين الصورة الذهنية فيها ، كما تطرق العرض إلى مشروع التسمية والترقيم في مرحلته الثانية .

وفي نهاية العرض شاهد سمو أمير منطقة عسير نبذة مختصرة عن مشروع المرصد الحضري في مراحله الأخيرة ، مقدماً سموه شكره لكافة منسوبي أمانة منطقة عسير وكافة فريق العمل من الإدارات الحكومية الأخرى على الجهود التي يبذلونها في سبيل تطوير وتنمية المنطقة .

من جهة أخرى اطلع سمو أمير منطقة عسير مساء أمس على المشاريع الجديدة التي تقوم عليها شركة الكهرباء بالقطاع الجنوبي خلال الجلسة الأسبوعية لسموه مع أصحاب الفضيلة والقضاة ومدراء الإدارات الحكومية .

وتابع سموه والحضور بداية اللقاء العرض المرئي الذي قدمه رئيس القطاع الجنوبي بشركة الكهرباء المهندس منصور بن عبد الرحمن القحطاني حيث بين أهم المشاريع الاستراتيجية التي تربط المناطق الجنوبية مع بعضها البعض ويعزز من جودة الخدمة ومنها مشروع إنشاء المحطة البخارية بالشقيق الذي وقعته الشركة مؤخراً بكلفة بلغت 12 مليار و 300 مليون ريال بجهد 2640 ميقاوات حيث ستكون منطقة عسير من أكبر المستفيدين من هذا المشروع ، ومن المتوقع أن يبدأ العمل في هذا المشروع في بداية العام 2017 م .

وبين المهندس القحطاني أن الشركة بدأت في تدريب طواقم التشغيل السعوديين ؛ لضمان جاهزيتهم عند بداية تشغيل المحطة في العام 2017 م ، كما قدم شرحاً عن مشاريع الربط الاستراتيجية التي تربط مناطق القطاع الجنوبي مع بعضها البعض ، وتعزيز ربط القطاع الجنوبي بالقطاع الغربي والربط مع شبكات وادي الدواسر .

وأوضح رئيس القطاع الجنوبي لشركة الكهرباء أن التغطية الكهربائية في منطقة عسير بلغت 99.7% ونسبة السعودة بالشركة في القطاع الجنوبي 88.0،4% مما أهلها للحصول على جائزة الأمير نايف للسعودة .

وأضاف هناك مشاريع أخرى منها محطة تحويل غرب محايل عسير على جهد 380 كيلوفولت والتي ستكون نقطة الربط الثانية مع القطاع الغربي وتعزز من الخدمة الكهربائية في تهامة منطقة عسير ، بالإضافة إلى تحويل محطة محافظة بيشة بجهد 380 كيلوفولت بكلفة 473 مليون ريال والهدف منها تعزيز مستوى الخدمة في محافظة بيشة والمراكز التابعة لها .

عقب ذلك تسلم سموه من المهندس القحطاني تقريراً عن الشركة السعودية للكهرباء ، ثم تناول الجميع طعام العشاء على مائدة سموه .
 
 0  0  5172
التعليقات ( 0 )

Rss قاريء

صحيفة سدوان الإلكترونية | الأخبار
sadawan.com
***