• ×

12:58 صباحًا , الجمعة 13 ديسمبر 2019

قوات التحالف في طريقها لمأرب بعد مقتل 20 مدنيًا

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
سدوان-متابعه .
.
لقي 20 مدنيًا على الأقل مصرعهم، بينهم أطفال، الجمعة (11 سبتمبر 2015)، في قصف عشوائي نفذته ميليشيا الحوثي وقوات الرئيس المخلوع علي عبد الله صالح، على سوق شعبية في مأرب، وسط اليمن.

ونقلت شبكة "سكاي نيوز" عن مراسلها قوله، إن الميليشيات المتمردة المتمركزة في الجهة الشمالية الغربية لمحافظة مأرب، قصفت السوق بعدد من الصواريخ، وأنها تقصف بين الحين والآخر مناطق سكنية في المدينة.

وأشارت، إلى أن تعزيزات من القوات المؤيدة للشرعية تتوجه حاليًا نحو مأرب من أجل التصدي لقوات الحوثيين وصالح، مدعومة بغارات قوات التحالف العربي التي تستهدف المتمردين وقتلت منهم 7 أشخاص الجمعة.

ونقلت الشبكة عن مصادر عسكرية يمنية قولها، إن القوات الموالية للشرعية تُعِد لعملية عسكرية كبيرة في مأرب خلال الأيام المقبلة.
 
 0  0  3742
التعليقات ( 0 )

جديد الأخبار

لم يعد مفهوم الدبلوماسية في القرن الحادي والعشرين يقتصر على المجال الحكومي..

Rss قاريء

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 12:58 صباحًا الجمعة 13 ديسمبر 2019.