• ×

04:31 صباحًا , الأحد 6 ديسمبر 2020

هدف يتحقق ورؤية تتألق

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
سعيد بن أحمد بن عبد الرحمن 

تحتفل بلادنا الغالية وشعبنا العظيم هذه الأيام بذكرى عزيزة على قلوبنا جميعاً ، هي الذكرى السادسة للبيعة
فترة قصيرة شهدت خلالها المملكة الكثير والمزيد من الإنجازات التنموية العملاقة في مختلف القطاعات وكافة المجالات وشتى الميادين بوتيرة متسارعة وإرادة الرجال العظماء على المستويين الداخلي والخارجي حيث أصبحت خلالها المملكة العربية السعودية رقماً صعباً في دول العالم المتقدمة.

نعم ، في ظل قيادة خادم الحرمين الشريفين ملك الحزم والعزم وولي عهده الأمين مهندس رؤية 2030 حفظهم الله وأيدهم بتأييده - حققت بلادنا الغالية أهدافاً كثيرة كانت تبدو بعيدة ، ولكنها تحققت بفضل الله ثم بعزيمة القادة العظماء الذين تسلحوا بالإيمان وحب الشعب ورسموا ملامح المستقبل الحافل بالإنجازات أهدافاً ، وها نحن نرى ثمرات هذا العطاء وهذا الإخلاص في مسيرة النماء والإزدهار تتحقق ، وكلنا يذكر ما قاله الملك سلمان حفظه الله بعد مبايعته مليكاً : ( هدفي الأول أن تكون بلادنا نموذجاً ناجحاً ورائداً في العالم على كافة الأصعدة، وسأعمل معكم على تحقيق ذلك ).

بعزيمة وإصرار وإيمان رغم كل التحديات والتعقيدات والمواقف ، واثقاً حازماً عازماً ، بحكمة واقتدار لبناء الإنسان واستثمار طاقاته على قواعد متينة وأسس علمية راسخة قوية، وفق رؤية طموحة حدودها السماء ، انطلقت ولن تتوقف حتى يكتمل تحقيق الهدف المنشود بإذن الله.

لقد شهد العالم متغيرات كثيرة وتحديات وأزمات كبيرة وكان آخرها جائحة كورونا التي كبلت البشرية وشلت الحركة الإقتصادية في العالم ، ولكن المملكة بفضل الله ثم بحكمة قادة الوطن استطاعت إدارة هذه الأزمة كما سبقها من أزمات بكفاءة منقطعة النظير فجندت الطاقات البشرية وقدمت لها الدعم السخي فكانت مثالاً يحتذى ومدرسة يتعلم منها القادة كيف تدار الأزمات .
في الذكرى السادسة للبيعة ، وفي ظل هذه التحديات الصعبة التي يشهدها العالم ، ترأس المملكة مجموعة العشرين بقيادة قائد الوطن سيدي خادم الحرمين الشريفين حفظه الله وأيده وسدد خطاه .

في الذكرى السادسة للبيعة نجدد البيعة نجدد العهد والولاء لولاة الأمر سيدي خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود وولي عهده الأمين الأمير محمد بن سلمان بن عبد العزيز آل سعود حفظهم الله وأيدهم بتأييده على السمع والطاعة في المنشط والمكره ، ونسأل الله أن يحفظ بلادنا وأن يديم علينا نعمة الأمن والأمان وأن يستمر النماء والعطاء والإزدهار لتكون بلادنا نموذجاً ناجحاً ورائداً في العالم على كافة الأصعدة كما أراد لها خادم الحرمين الشريفين حفظه الله.
وكل عام وأنتم بخير ..

سعيد بن أحمد بن عبد الرحمن




 
 0  0  772
التعليقات ( 0 )

Rss قاريء

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 04:31 صباحًا الأحد 6 ديسمبر 2020.