• ×

03:32 صباحًا , الأحد 6 ديسمبر 2020

عزوف بعض الشباب عن الزواج

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
د.مبروك المسفر 

الزواج من سُنن المرسلين ، وقد دلت السنة على مشروعيته ، حيث ورد عن النبي صلى الله عليه وسلّم في قوله : يا معشر الشباب من استطاع منكم الباءة فليتزوج فإنه أغض للبصر وأحصن للفرج ... " متفق عليه .) ، وبمقتضى هذا الحديث النبوي فإن الكثير من شباب الوقت الحالي وممن لديهم الوظائف الجيدة يستطيعون الزواج ، أي أن لديهم القدرة المادية التي تمكنهم من تحمل تكاليف الزواج على الأقل بحدها الأدنى ، أضف إلى ذلك القروض الحكومية الميسرة التي يقدمها صندوق التنمية الإجتماعية لمن يتزوج ، إلَّا أن فلسفة البعض منهم تقوم على وجوب إقامة حفلاتٍ للزواج بتكاليفٍ عالية مع أنها ليست ضرورية لمن لا يستطيع ، وقبل ذلك يظن هؤلاء أن الزواج لن يكتمل ويستقيم إلَّا بتملك المسكن والسيارة الحديثة وغيرها من المتطلبات التي يمكن تحقيقها تدريجياٍ بعد الزواج ، ووفقا لهذا المبدأ فإن العمر سينقضي في دهاليز العزوبية وسيضيع الراتب ما بين المقاهي والمطاعم والأسفار ، وسيبقى في المربع الأول من الناحية المادية .

كان الزواج في الماضي القريب من أولى أولويات الشباب ، وكان الشاب يقترض ليتزوج ، وقد لا يتكمن من إمتلاك المسكن إلَّا بعد أن تتضخم أُسرته وقد يتقاعد قبل أن يُحقق ذلك المطلب ،

وأما اليوم فقد أصبح الزواج بالنسبة للشباب في آخر قائمة الأولويات ولولا حرص الآباء والأمهات وتحفيزهم لأبنائهم لما تزوج الكثير ، وأنا هُنا لا أعتب على الشباب الذين لا يستطيعون تدبير تكاليف الزواج في حدها الأدنى ، وإنما على أولئك الذين لديهم الوظيفة والقدرة المالية ، ولكنهم يُؤجلون الزواج لأسباب واهية حتى يبلغون من العمر مبلغاً قد أضاعوا الكثير من سنين حياتهم فقدوا فيها مُتعة الزواج في مقتبل العمر ومحاسنه المبكرة وهُم في قمة النشاط و الحيوية لتكوين الأسرة وتربية الأطفال .

وختاماً ، من وجهة نظري فإن الجانب المادي ليس السبب الوحيد لعزوف الشباب عن الزواج ، وإنما هُناك سلوكيات وممارسات مُستحدثة أفرزتها المتغيرات المعاصرة صعبت على بعض الشباب التقليديين قبول تلك السلوكيات الدخيلة والتعايش معها ، ناهيك عن قبول والديه بها .

وفقني الله وإياكم لما فيه الخير والسداد

 
 1  0  1652
التعليقات ( 1 )

الترتيب بـ
الأحدث
الأقدم
الملائم
  • #1
    10-19-2020 08:54 مساءً سعيد :
    نعم
    صحيح كلامك وليس الشباب فقط بل حتى البنات يرفضن الزواج الآن الابعدان توظف شىء عجيب

Rss قاريء

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 03:32 صباحًا الأحد 6 ديسمبر 2020.