09:46 صباحًا , الأربعاء 23 سبتمبر 2020

منتزه حظوة يا بلدية بللسمر

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
د.مبروك المسفر 

كم هي كريمةٌ حظوة للمحيطين بها ، فقدكانت على مر السنين وجهة للرعي ومصدراً أساسياً للإحتطاب ، واليوم ولله الحمد تبدّل الحال فأصبحت وجهة للسياحة وممارسة رياضة المشي ، فماذا أعددنا لها ؟

يُسَرُّ السائح عندما يُشاهد اللوحة الإرشادية “ منتزه حظوة” على المدخل الشرقي الجنوبي لمنتزه حظوة ، وما أن يقطع مئات الأمتار حتى يتفاجأ بإنقطاع الطريق المعبّد وبداية الطريق الترابي العتيق لتبدأ معاناة أصحاب المركبات الصغيرة ،

ناهيك عن تراكم المخلّفات على جوانب الطريق ، ولا أعلم عن أسباب ترك هذا الطريق لعشرات السنين دون سفلتة ، وهل من الإنصاف أن لا يستمتع بهذا المنتزه الجميل إلَّا أصحاب السيارات ذات الدفع الرباعي ؟ ، وأن لا يحظى هواة المشي بطريقٍ سهل آمن يُمارسون عليه رياضتهم المفضلة في أحضان الطبيعة بعيداً عن الضوضاء والتلوث إذا أخذنا في الإعتبار بأن رياضة المشي هي الرياضة الممكنة في ظل غياب المراكز الرياضية المتخصصة ؟ .

وختاماً ، حظوة لا تحتاج إلى تشجير أو حدائق إصطناعية فقد حباها الله بغابةٍ كثيفة من أشجار العرعر والنباتات المتنوعة ، وإنما تحتاج على المدى القصير إلى تعبيد الطريق مع عمل التفريعات المناسبة إلى جوف الغابة والنظافة بإنتظام ، فهل يحظى منتزه حظوة بمزيداً من الإهتمام ؟

وفقني الله وإياكم لما فيه الخير والسداده

image

image

image

image

image

image
 
 2  0  2382
التعليقات ( 2 )

الترتيب بـ
الأحدث
الأقدم
الملائم
  • #1
    08-05-2020 08:21 مساءً فوزيه الاسمري :
    رايعه جدا هذي الغابه الجميله واتمني اصبح من افضل المنتزهات هناك الجو الرايع
  • #2
    08-05-2020 11:04 مساءً احمد محمد الاسمري :
    شكرا على المقال وان شاء الله يصل الى من يهتم بهذا الموضوع

Rss قاريء

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 09:46 صباحًا الأربعاء 23 سبتمبر 2020.