• ×

07:19 مساءً , الأربعاء 20 سبتمبر 2017

قف أيها التاريخ وأنصف

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
الاستاذ / عمر بن ناصر الاسمري .

من قمة لقمان متذكرا تلك السورة التي تزرع قيم التربية في التواضع وطاعة الوالدين والعقيدة الصافية ،من جبل هادا الصامد وحكاية هود وهاد وسوق حباشه وطرق التجارة القادمة من البرك الميناء الظاهر على ساحل بحر القلزم ليحمل البضائع عبر سوق حباشه للصعود عن دربين باتجاه غابات حظوة من الجهة الجنوبية تجاه قبائل آل عبيد والآخر من الوسط باتجاه وادي لاع وسوق الإثنين والطريق من تهامة للسراة تكثر فيها نقوش القوافل ورموز الطرق فكانت من المحطات التجارية المهمة

وتمر الطرق من جانب عيار لتسلك طريقها إلى مملكة الأواس بن حجر وقاعدتها عياء ومنها لتصل إلى بيشة باب التجارة ما بين الحجاز واليمامة واليمن ، وتنقل البر والشعير والذرة والعدس والزبيب و الحنطة و السمسم و السنوت .. بجميع الأشكال

والبن من جبل هادا والسمن والعسل والجلود والسيوف والياقوت والأحجار الثمينة والذهب والفضة ..لتكون ذات أبعاد اقتصادية على مدى بعيد فتجد القرى المتجاورة المرصوصة مقربة للطريق باعثة الأمن تحت نظام اجتماعي وسياسي دقيق مرورا بعدة قرى منها كبدا التى تعد مركزا مهما للتجارة وكذلك الرهوة والصدر ورحب وال اسحاق وال لجم وال مداد وال عينين والسوق القديم وذبوب وال مظفاة وال مسلم وال عبيد ..

قرى ذات طابع وبناء حجري قوي ضد انهيارات الأمطار لتتمكن القوافل من العبور في أمن وأمان فلا غرابة فالقران حث الحاج على سلك مثل تلك الطرق لترتبط المنطقة من الغرب للشرق بطابع ونقوش وآثار طرق متشابهه ومنذ زمن ضارب في عمق التأريخ فتجد الأماكن الدينية متمثلة بمسجد لقمان بجبل ضرم وآثار قبرى هود وهاد بقرية ال سنان هادا ومواقع إسلامية بمسجد معاذ بن جبل برحب قرب جبل عنس و مسجد قرية آل بن شثه ومسجد وادي عياء ومسجد جبل عيار

ولا غرابة بالتنظيم الزراعي والطرق والممرات القديمة بكبدا وال عينين وال عبيد وحورى وسدوان وضرم وهادا وعن حضارة وادي عياء موطن التجارة والقوافل والزراعة ناهيك عن مصانع السيوف والرماح شرقا وعن طرق وممرات تهامة وجبالها والسراة والبادية ،ناهيك عن الخيول العربية الأصيلة وحطين تخبرك عن فعل آل عياء وخيولهم ،ومكتبات ضمت المخطوطات والآثار وعن رحلة الشافعي وأقامته شهر رمضان ومكوثه في مكتبة من جل المكتبات بحصن ضم الكثير ليكون حسن للعلم لا للحرب وعن الشنفرى ولاميته وعن حظوة وتأريخها ...
جبال رجال شم مثل جبالها بالكرم والطيب ونقاء العقيدة ...

أنها بللسمر جزء من تأريخ الجنوب

والجنوب به تأريخ عريق بقبائله وكرمه ورجاله ...

ليقف التأريخ وينصف أرضا تحتاج الكثير.


 
 0  0  4942
التعليقات ( 0 )

جديد الأخبار

قال الأمير منصور بن مقرن بن عبدالعزيز نائب أمير منطقة عسير، إن مشروع تطوير..

Rss قاريء

صحيفة سدوان الإلكترونية | الأخبار
sadawan.com
***