• ×

04:04 مساءً , الأحد 20 سبتمبر 2020

شلل نصفي يهدم حياة الأسمري وعلاجه في ألمانيا

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
توفيق الأسمري .
لم يكن يعلم صالح بن حاصل الأسمري أن ذهابه من باللسمر إلى محايل عسير لقضاء نزهة مع الأهل والأقارب، سيتحول إلى كابوس، بعد أن أصبح مقعدا أسير الفراش، لإصابته بشلل نصفي سلبه القدرة على الحركة ولم يعد في إمكانه التنقل سوى بكرسي متحرك.

وأضحى الأسمري سجين هذه الإعاقة منذ خمسة أعوام، جراء حادثة سير أليمة نجمت عنها كسور بفقرات الظهر أدت إلى إصابته بشلل نصفي.

ويعتري الخوف الأسمري وتحيط به الهموم، ولا تفارق عينيه الدموع وينظر إلى المستقبل بتوجس، خصوصا أنه لم يعد قادرا على شراء أو استئجار منزل يؤويه، ودخله ثلاثة آلاف ريال من إحدى الشركات، ويقيم حاليا في مستشفى النقاهة بالرياض.

ويتمسك الأسمري ذو الـ(٣٤ عاما) ببصيص من الأمل لعلاجه في الخارج، وفقا لتقارير صادرة من أحد مستشفيات ألمانيا.
 
 0  0  7942
التعليقات ( 0 )

جديد الأخبار

بات التأمين نظاماً عالمياً على كثير من المناشط والأعمال والممتلكات. وفي بلدنا..

Rss قاريء

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 04:04 مساءً الأحد 20 سبتمبر 2020.