العثور على حطام الطائرة المنكوبة شمال الإسكندرية

سعودية وابنتها على متن الطائرة المصرية المفقودة

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
 .
أعلنت السلطات المصرية عثورها على حطام الطائرة المنكوبة، وبعض متعلقات المسافرين، في مياه البحر المتوسط على بعد 290 كلم شمالي مدينة الإسكندرية.

وقال المتحدث باسم الجيش المصري العميد محمد سمير، إن الطائرات المصرية والقطع البحرية المصرية تمكّنت من العثور على بعض المتعلقات الخاصة بركاب الطائرة المصرية التي سقطت في مياه البحر المتوسط عقب إقلاعها من مطار شارل ديجول بباريس في طريقها إلى القاهرة، وكذا العثور على أجزاء من حطام الطائرة.

وأوضح عبر صفحته الرسمية على موقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك" أنه جارٍ استكمال أعمال البحث والتمشيط وانتشال ما يتم العثور عليه.

فيما تقدمت شركة مصر للطيران بالتعازي إلى أسر ضحايا الطائرة عقب الإعلان عن العثور على الحطام، معربة عن بالغ أسفها للحادث الأليم.

وأكدت الشركة أنها تقوم باتخاذ كافة الإجراءات اللازمة للتعامل مع الموقف من كل جوانبه، واعدة بنشر كافة التفاصيل فور ورودها أولا بأول.

يأتي ذلك في الوقت الذي أعلن فيه وزير الخارجية الفرنسي جان مارك أيرولت، أنه ليس هناك أي مؤشر على الإطلاق حول أسباب فقدان الطائرة المصرية.

وأضاف في تصريحات صحفية، أنه تتم حاليًّا دراسة كل الفرضيات دون ترجيح فرضية على أخرى، مؤكدًا أنهم لا يملكون أي مؤشر على الإطلاق حول أسباب تحطم الطائرة المصرية، مشيرًا إلى أنه سيلتقي السبت عائلات الركاب لإعطائهم "أقصى ما يمكن من معلومات بشفافية تامة".

وقالت مصادر مطلعة الخميس (19 مايو 2016)، إن مواطنة سعودية تبلغ 52 عامًا، كانت برفقة ابنتها على متن الطائرة المصرية المفقودة منذ فجر اليوم.

وأضافت المصادر أن المواطنة السعودية -التي كانت على متن الطائرة المفقودة- متزوجة من مصري.. وكانت في رحلة علاج. وفقًا لقناة الإخبارية.
 
 0  0  2.1K2
التعليقات ( 0 )

Rss قاريء

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 03:02 صباحًا الأحد 27 سبتمبر 2020.