أهالي بللسمر: «الهلال الأحمر» يتخلص من النفايات الطبية في أوديتنا

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
توفيق الأسمري 

.
توعد أهالي قرية حوراء في بللسمر (100 كلم شمال أبها) بمقاضاة هيئة الهلال الأحمر، بدعوى تخلصها من نفايات طبية في قريتهم، غير عابئة بالأخطار التي قد تلحق بهم، نتيجة التصرف غير المسؤول، مشددين على أهمية أن تتدارك الهيئة الوضع سريعا وتزيل المخلفات التي تحمل شعارها، وتحاسب المتسبب في نشرها في المكان.

وانتقد محمد شداد آل سرور تصرف الهيئة بالتخلص من النفايات في قرية حوراء، لافتا إلى أن الهيئة بدلا من أن تحرص على صحة الأهالي وتنشر التوعية بينهم، حول خطر النفايات الطبية، للأسف لوثت منطقتهم بالأدوية التالفة والضماد والمحاليل الكيميائية التي تلحق الضرر بكل من يقترب منها.

وذكر أنه فوجئ خلال تجوله في أحد الأودية في حوراء بانتشار النفايات الطبية في الموقع بعشوائية مهددة الإنسان والكائنات الحية المختلفة بالخطر، مبينا أنهم في القرية يعتزمون مقاضاة هيئة الهلال الأحمر، بعد أن تبين لهم أن تلك المخلفات تحمل شعارها. وبين أن عددا من الماشية نفقت إثر شربها من مياه الوادي الملوثة بالمخلفات الطبية، مشددا على ضرورة تدارك الوضع قبل أن يستفحل الخطر وتتفشى الأمراض في القرية.

واعتبر سرور الأسمري تصرف هيئة الهلال الأحمر بتخلصها من النفايات الطبية في وادي قرية حوراء مخالفا للأنظمة الصحية المتعارف عليها دوليا، مشيرا إلى أن من أقدم على هذا العمل لم يضع في الحسبان صحة الكائنات الحية في القرية، مطالبا الهيئة بالتحقيق في الأمر ومحاسبة المتسببين فيه.

وأوضح أن الأودية في القرية يكثر فيها رعاة الماشية خصوصا الإبل والأغنام التي تشرب في الغالب من المياه الملوثة، وبالتالي ضررها يمتد إلى الإنسان بشكل غير مباشر، موضحا أن تلوث المياه قد ينذر بكارثة بيئية.

وأرجع المشكلة إلى ضعف رقابة هيئة الهلال الأحمر على عامليها المطلوب منهم التخلص من النفايات، ملمحا إلى أنهم يعتزمون مقاضاة الهيئة، حتى لا تكرر خطأها الفادح مرة أخرى.

واستهل راشد بن ناصر حديثه بالقول: «بدلا من أن تسهم هيئة الهلال الأحمر في نشر التوعية الصحية بين الأهالي وتوفر لهم الخدمات العلاجية المطلوبة، أصبحت تهددهم بالخطر بنشر مخلفاتها الطبية في الأودية وبين مساكنهم، بعد أن تبين أن تلك الأدوية التالفة والمحاليل الطبية تحمل شعار هيئة الهلال الأحمر»، مبينا أنه لا يخفى على الجميع الأضرار الناجمة عن التخلص من المخلفات الطبية.

وحذر من تأثيراتها السلبية على التربة والمياه في باطن الأرض، فضلا عن ما تبعثه من سموم ومؤثرات تُسهم في الضرر العام على العناصر الرئيسية للبيئة.

في المقابل، أفاد المتحدث الإعلامي لهيئة الهلال الأحمر في عسير أحمد بن ابراهيم عسيري بأن الهيئة تستنكر وبشدة هذا العمل، معتبرا هذا التصرف مخالفة صريحة لأنظمة الهيئة.

وأكد تشكيلهم لجنة للوقوف على الوضع وتقصي أسبابه والتعرف على المتسبب، لمحاسبته وفقا للأنظمة واللوائح المتبعة.


 
 0  0  7872
التعليقات ( 0 )

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 10:46 مساءً الجمعة 18 سبتمبر 2020.