جوانب من شخصية الملك سلمان

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
سدوان-متابعات- مع بداية عام جديد من تولي خادم الحرمين الشريفين، الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود -حفظه الله- استطلعت "عاجل" آراء وشهادات لبعض من عملوا معه أو عرفوه عن قرب، والذين اتفقوا على أنه جمع فضائل الخصال التي أهّلته ليكون رمزًا للعروبة والإسلام.

ورأى هؤلاء أن الملك سلمان يمتاز بشخصية تتسم بالعديد من الصفات السياسية والتاريخية والثقافية والإدارية والإنسانية التي عرفها كل سعودي وعربي ومسلم عن قرب خلال عقود من خدمة أمته والإنسانية.

وأجمع القريبون من خادم الحرمين أنه يتمتع بالحزم والفراسة والفطنة والحضور الذهني والحكمة والمتابعة الدقيقة لكل شؤون البلاد، وحرصه الشديد على الاستماع لأصحاب الشكاوى والمظالم، واحترامه للوقت وانضباطه في العمل.

ولم يتمتع خادم الحرمين بهذه الخصال -بحسب هؤلاء- لأنه سليل تلك الأسرة الكبيرة، العريقة النسب، الكريمة المحتد، أو لأنه ابن صقر الجزيرة الملك عبد العزيز بن عبد الرحمن آل سعود، وصانع معجزة التوحيد لشتات الجزيرة العربية، ولكنه رجل عركته الأحداث والتجارب، فصار التجربة التي قد لا تتكرر، والحدث الذي ربما لا ينتهي، والجامعة التي لا بد لمن أراد النجاح أن يدخل فصولها ويبحث في مراجعها، ويستفيد من بحوثها، ولا بد من الجلوس ولو لساعة من زمان في قاعاتها، ويكون محظوظًا من استمع الى محاضراتها، وراجع دفاترها وصفحاتها التي امتلأ بها التاريخ.

عنوان الشهامة والمروءة والعدل

ويصف الأمير الدكتور عبد العزيز بن عياف أمين مدينة الرياض السابق، الذي عمل مع خادم الحرمين الشريفين لأكثر من خمسة عشر عامًا، بعض ما تتميز به شخصيته (حفظه الله) بأنه: "الحاضر المتألق والفاعل الإيجابي في جميع قضايا الوطن، وهو القريب الخبير بكل ما يدور في أروقة الحكم والإدارة، والمستشار الأمين لولاة الأمر منذ عهد الملك عبد العزيز -طيب الله ثراه- وأبنائه الملوك من بعده سعود وفيصل وخالد وفهد وعبد الله، وولاة العهد سلطان ونايف، رحمهم الله جميعا، فقد ظل فيها مشاركًا ومساندًا وعضدًا أمينًا بارًّا بهم جميعًا، تجده دائمًا قريبًا حاضرًا وملمًّا بقضايا المملكة الداخلية والخارجية".

ويضيف الأمير الدكتور عبد العزيز بن عياف: "هو المتابع الدقيق لشؤون المواطنين، وعنوان الشهامة والمروءة والعدل والانتصار للحق لكل مواطن ومواطنة، وهو الذي يتميز بالقدرة الفائقة على الإنجاز بكل ما تحويه الكلمة من مطلوبات متعددة من قوة وقدرة على اتخاذ القرار، واحترام للوقت، وحرص على الانضباط، وتواصل مستمر ومباشر مع المسؤولين".

ويتابع الأمير الدكتور عبد العزيز بن عياف، أن خادم الحرمين الشريفين "رجل لماح ذو خبرة واسعة وطويلة، وقائد يوجه من يعمل معه توجيهًا مباشرًا واضحًا، وهو مسؤول جاد متابع لواجباته قبل الآخرين، وهو صاحب قرار عملي، شجاع يبت في الأمور ولا يعلقها، ويحترم الوقت ويوظفه التوظيف السليم وبكل جد"، مشيرًا إلى أنه "الإداري المتمكن والمثقف الحكيم والعمراني الطموح، وهو الصديق الوفي لكل فئات المجتمع، وهو الإنسان الواصل والمشارك للناس في مناسباتهم، أفراحهم وأتراحهم، وهو الفريد في معرفة الرجال وتقييمهم، الخبير بجغرافيا المملكة والموسوعة التاريخية ذات الإلمام بتاريخ المملكة القديم والمعاصر".

ويؤكد الأمير الدكتور عبد العزيز بن عياف أن الملك سلمان "قبل كل شيء إنسان الخير المخلص الداعم لأعمال الخير والمساند لكل الأعمال الإنسانية، كما أنه المؤمن ذو الأصل والمنبت الذي منبعه روح دينية قوية وفطرة سليمة نقية طبعت سلوكه ونظرته وحكمه على الأمور".

الروح الطيبة

ويرى الأستاذ سحمي بن شويمي بن فويز الذي عمل معه لأكثر من ربع قرن من الزمان معاصرًا تلك التجربة، أن الملك "جامعة بحد ذاته.. فهو لا يتذمر من المراجعين وإن زادوا على الخمسمائة مراجع يوميًّا، يستقبلهم بذات البشاشة والرفق والروح الطيبة التي تنم عن حب لابن هذه الأرض، وكان يتلمس حاجة الصغير قبل الكبير ويعطي كل ذي حق حقه ، كما كان -متعه الله بالصحة والعافية- رجلا بسيطًا ووفيًّا في تعاملاته بشكل يدعو للإكبار والإعجاب"، وأضاف: "كان يخجلنا كموظفين بدقته واحترامه الكبير والعميق للوقت وحضوره في بداية الدوام الرسمي للإمارة".قضاء حوائج الناس

من جانبه، أشار الأستاذ عساف بن سالم أبو ثنين، إلى أن الملك سلمان "حينما كان حاكمًا لمنطقة الرياض فترة طويلة زادت عن الخمسين عامًا كان ذا حنكة عالية ومرونة في شؤون الحكم، تميزت بدرجة عالية من الانضباط الوظيفي طيلة فترة عمله، مما حوّل العمل الإداري للإمارة إلى ماكينة منضبطة تعمل على إيقاع سلمان بن عبدالعزيز الذي جعل الجميع ممن حوله من موظفين وإداريين يعملون بنفس الهمة العالية والأداء المخلص".
ويشير أبوثنين إلى أن هذا الانضباط العالي رافقته خصلة الحزم في التطبيق للقرارات التي تخدم المواطن وتعود بالخير على الوطن، ومن صفاته -حفظه الله- قوة الإيمان، وقربه من ربه، وصفة القوة والفطنة والذكاء والحسم السريع، وأيضًا من خصائص خادم الحرمين -حفظه الله- أنه "يحب التثبت وعدم التسرع في اتخاذ القرار حتى يتأكد من كل الجوانب، وهو دائمًا يبحث عن الحقيقة ويحترمها وحينما يتخذ القرار لا يتردد".
وأكد أبوثنين أن الملك سلمان "كان سباقًا لقضاء حوائج الناس، خاصة من تكون ظروفهم صعبة أو ألّمت بهم كارثة أو مصيبة أو حالة مرضية، وليس هناك حاجب بينه وبين المواطنين، وقريبًا من الضعفاء والأيتام رفيقًا بهم، حريصًا على تواجده معهم، ومعرفة ظروفهم وأوضاعهم، خاصة حينما يرعى مناسبة لهم، حيث تراه يحملهم بين يديه، وليس غريبًا أن ينعكس ذلك ألمًا وحزنًا عليه فترى عينيه تفيض من الدمع".

رجل دولة من طراز رفيع

ويُشير زين العابدين الركابي -رحمه الله- في كتابه المعنون (سلمان بن عبدالعزيز.. الجانب الآخر) إلى حادثة طريفة وقعت له شخصيًّا مع الملك سلمان قائلا: "كنت أسمع أن موظفي الإمارة يضبطون ساعاتهم على وقت مجيئه إليها، فأحببت أن أزداد استيثاقًا بطريقة ميدانية مباشرة، فذهبت إلى مكتبه مبكرًا قبل أن يجيء، فلما أخذ مؤشر الساعة يتجه إلى الوقت المعين، قلت: لعل شيئًا قد أخَّره هذه المرة، ولم يكد هذا الخاطر يجول في الذهن، حتى طلع علينا بادئًا يومه المنتظم".
ويُضيف الركابي أنّ هذا الالتزام الصارم بـ(الدوام) -جيئةً وذهابًا- وعلى نحو مطّرد على مدار اليوم والأسبوع والشهر والعام، برهان عملي يومي على جعل الوقت (أولوية حضارية)، ويمكن وصف الملك سلمان -على الحقيقة أو المجاز- بأنه "مقاتل دون وقته"؛ أي أنه لا يسمح لأحد بتضييع وقته، ولا يجامل أحدًا في ذلك قط، وهذا حزم لا يباشره إلا من عظمت في حسه وتفكيره وإرادته قيمة الوقت.
وكان لبعض الكتاب والمحللين العرب إجماع على أن الملك سلمان رجل دولة من طراز رفيع، ويمتلك شخصية قيادية فذة، ومحنك سياسي من الدرجة الأولى، فقد قال عنه الدكتور حسن أبو طالب، الخبير الاستراتيجي بمركز دراسات الأهرام، "الملك سلمان أحد الذين يوصفون بأنهم يراعون التغيرات الإقليمية في المنطقة، مع مراعاة المصلحة العليا للمملكة، وهاتان سمتان لازمتان له، وهو ما يعد من أبرز الصفات التي يتم اختيار القيادات على أساسها في هذه المرحلة، كما أنه معروف بحرصه الشديد على المملكة، فضلا عن أنه مُجدد، لكنه غير مغامر في اتخاذ القرارات، بمعنى أنه متابع جيد للتطورات والأحداث الجارية".

شخصية محبوبة

ويرى الكاتب المصري أسامة سرايا أن الملك سلمان "شخصية محبوبة لدى الجميع، وهو صمام من صمامات الأمان في السعودية"، مؤكدًا أنه ومن واقع خبرته ومعرفته بسلمان بن عبدالعزيز عن قرب، يُعد "شخصية تتمتع بصفات القيادة والقدرة على حل المشاكل واتخاذ القرار المناسب".الصبور والمتبصر

ويشير الكاتب المعروف سمير عطا الله إلى أن "الكثيـرين في العالم العربي -رسميين وغيـر رسميين- يعرفون عن الملك سلمان أنه رجل الدولة النادر متعدد الصفات والخبرات والصداقات الرفيعة، سواء في العالم العربي أو على الصعيد العالمي، وأن سلمان عُرف عنه أنه الرجل الصبور والمتبصر الذي يمضي أكثـر وقته في القراءة ومتابعة الأحداث العالمية، وأنه على خُلُق كبيـر، وهو ما يُعرف عنه في جميع الأوساط الشعبية والرسمية.

أقوى شخصية عربية

وقالت عنه مجلة "فوربس" الأمريكية التي اختارته كأقوى شخصية عربية والـ14 عالميًّا في القائمة التي نشرتها المجلة، وشملت رؤساء وملوك عدد من دول العالم ورجال أعمال وشخصيات شهيرة على الصعيدين السياسي والاقتصادي، "إن الملك سلمان اتخذ على الفور قرارات حاسمة، أعاد خلالها تكوين بنية هرم السلطة عبر تعيين اثنين من الجيل الثاني من نسل الملك عبد العزيز -مؤسس السعودية- لأول مرة في قيادة البلاد، كما قام الملك سلمان بإجراء أكبر تعديل وزاري، وإلغاء 12 هيئة وجهازًا، واستحدث مجلسين، وأعاد رسم قواعد السياسة الداخلية والخارجية لبلاده".
فعلى الصعيد الداخلي، أصدر الملك سلمان خلال فترة المائة يوم الأولى فقط من حكمه، 65 أمرًا ملكيًّا عبر ثلاث حزم هي الأسرع والأكبر في تاريخ المملكة، في توقيتها وتأثيرها ودلالاتها.
فبعد ساعات فقط من توليه الحكم في 23 يناير الماضي، أصدر ستة أوامر ملكية عين بموجبها الأمير محمد بن نايف بن عبد العزيز وليًّا للعهد ووزيرًا للداخلية، ونجله الأمير محمد بن سلمان وليًّا لولي العهد ووزيرًا للدفاع، مدشنًا بذلك -بحسب متابعين- مرحلة جديدة في الحكم في المملكة، بدفع عناصر شابة في مفاصل الحكم.
وعلى الصعيد الخارجي، وفي بداية الأسبوع السابع من توليه الحكم، أطلق الملك سلمان بقيادة السعودية التحالف العربي، الذي شن عملية عسكرية باسم عاصفة الحزم ضد الحوثيين في اليمن.
ووصفت "عاصفة الحزم" ومن بعدها عملية "إعادة الأمل" بأنها "نجحت في توجيه رسالة قوية لإيران، وقلمت أظافر الحوثيين، ودفعتهم للرجوع إلى طاولة الحوار".
 
 0  0  6502
التعليقات ( 0 )

Rss قاريء

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 02:07 مساءً السبت 26 سبتمبر 2020.