07:18 صباحًا , الأربعاء 23 سبتمبر 2020

"الشؤون الإسلامية" تُلزم الأئمة بعدم تلقِّي تبرعات الإفطار

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
سدوان - متابعه : شددت وزارة الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد على أئمة المساجد والمشرفين على مشاريع الإفطار الالتزام بالتوقيع على تعهد بتنفيذ الآلية التي أقرتها الوزارة لإنشاء مخيمات الإفطار، والتي تتضمن حزمة من الضوابط، كتوافر اشتراطات الأمن والسلامة، وعدم الإسراف في تقديم الطعام.

ووجهت الوزارة أئمة المساجد بعدم استقبال التبرعات من أهالي الحي دون تصريح بحجة تأمين وجبات الإفطار، أو استضافة دعاة أجانب لإلقاء كلمات ودورس للجاليات دون أخذ إذن مسبق من الوزارة، وإحالة المتجاوزين للتحقيق.

وتتضمن الضوابط الحصول على إذن مسبق من الوزارة عند إقامة أي مشروع خيري لتفطير الصائمين، ومنع أئمة المساجد والمؤذنين من قبول أو جمع التبرعات النقدية لمشاريع تفطير الصائمين، مع التأكد أن إمام المسجد سيكون مسؤولا عن التفطير العيني المقدم من جماعة المسجد أو المحسنين.

كما أكدت عدم الإسراف في تقديم الطعام، وأن تكون الوجبات المقدمة مجهزة من محال مرخص لها نظاميًا حرصًا على سلامة الصائمين، وفقًا لـ(الاقتصادية) الإثنين (15 يونيو 2015).

يأتي ذلك، في الوقت الذي دعت وزارة الداخلية المتبرعين إلى التحقق من وصول زكاة الأموال والصدقات والتبرعات إلى مستحقيها بشكل مباشر أو عبر الجهات المرخص لها في المملكة، محذرة من التجاوب مع الدعوات المشبوهة للتبرع، مؤكدة أنها قد تعرض الشخص لارتكاب جريمة تمويل الإرهاب أو عُرضة للنصب والاحتيال.

وأكدت الداخلية أنه يتم إيقاع الحجز التحفظي على أي حساب مصرفي يتم الإعلان عنه، بأي وسيلة، لجمع الزكوات أو الصدقات أو التبرعات دون تصريح من الجهات المختصة.

الشيخ عبد اللطيف السريع مدير إدارة البرامج العلمية في مؤسسة سليمان الراجحي الوقفية، قال إن مشاريع الإفطار تشهد تطورًا ملحوظًا عن الماضي، من حيث الإعداد والترتيب لهذه المشاريع، فالوجبات مجهزة مسبقا، بحيث لا يكون هناك نوع من التبذير والإسراف، الذي كان يحدث في الماضي.
 
 0  0  6042
التعليقات ( 0 )

Rss قاريء

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 07:18 صباحًا الأربعاء 23 سبتمبر 2020.