• ×

12:50 صباحًا , الأحد 24 سبتمبر 2017

سعود لا قبله سعود ولا بعده سعود

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
.
.
ببالغ من الآسىٰ والحزن نعى الوطن قيادة وشعبا وفاة صاحب السمو الملكي الأمير / سعود الفيصل ، الجرّاح الماهر للسياسة السعودية الخارجية - وقد أستميح القارئ الكريم العذر في أستخدام هذة التسمية مجازا - فقد كان رحمه الله ماهر محترف في إدارة الشؤن الخارجية السعوديةالسياسية والعلاقات الدولية ويجبر الكسر والعثرات التي قد تحدث لهذا المسار عبر تاريخ أمتدَّ لأكثر من أربعين عاما ، والمتابع للسياسة العالمية للدول على مختلف أنظمتها السياسية يجد أن العثرات والهفوات في العلاقات بين الدول ظاهرة طبيعية ولكن إعادة الأمور إلى أفضل مما كانت عليه هنا يأتي دور الماهر سياسياً كالأمير / سعود الفيصل رحمه الله في تحقيق هذا الهدف وردود الأفعال التي تحدث نتيجة لذلك ، الأمر الذي يرفع من مكانة المملكة الدولية وسمعتها العالمية على مختلف الأصعدة ، وكم تابعنا نحن مواطني المملكة العربية السعودية من مواقف مشرّفة للأمير/ سعود كان يشعرنا بالفخر والأعتزاز في معالجة تلك المواقف والتصدي للمواقف المغرضة التي تحاول النيل من سمعة المملكة ومكانتها العالمية ومكانتها بين دول العالم الأسلامي ودورها كأحدى الدول المهمة في الشرق الأوسط وتأثيرها في أحداث المنطقة وكان رحمه الله يجيد التعامل مع المواقف الصعبة وكيفية الخروج منها بمهارة عالية ،

ولكن عزائنا في فقد الأمير/سعود أن الخير في هذة البلاد باقي أن شاء الله وبنفس الكفأة والأقتدار بقيادة خادم الحرمين الشريفين الملك / سلمان بن عبد العزيز و ولي عهده الأمين و ولي ولي العهد وحكومته الرشيدة ومن هذا المقام أرفع أحرّ التعازي وأصدق المواساة لمقام خادم الحرمين الشريفين وللأسرة المالكة الكريمة وللشعب السعودي في فقيد الوطن الأمير / سعود الفيصل رحمه الله رحمة واسعة وأسكنه فسيح جناته وأن يتقبّله بواسع المغفرة نظير ما قدم لوطنه وأمته العربية والأسلامية ، نسأل الله أن يديم لهذة البلاد أستقرارها وأمنها ، اللهم آمين والسلام عليكم @

عقيد متقاعد / علي الطاير

بواسطة : علي بن الطاير الاسمري
 0  0  10.5K
التعليقات ( 0 )

صحيفة سدوان الإلكترونية | الأخبار
sadawan.com
***