• ×

08:45 مساءً , الأحد 19 نوفمبر 2017

البنوك ابناء عاقين للوطن والمواطن

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
.
.

بالرغم مما تتمتع به البنوك في المملكه من مميزات مصرفيه وامنيه وشرعيه وماديه فريده. اﻻ ان المتأمل في دورها وما تقدمه ﻻ يمكن أن يطلق عليها غير لقب ( اﻻبن العاق لهذا الوطن ومواطنيه).

لكونها تاخذ وﻻ تعطي مقارنة مع ماتحصل عليه من مميزات وتسهيلات لا تحصل عليها أية بنوك في أي دولة أخرى من دول العالم.فلو ضربنا مثاﻻ بسيط لبعض هذه المميزات التي حصلت عليها خلال العشر سنوات الماضيه من فوائد ودخول وأرباح من عوائد عمليات الاكتتاب وعموﻻت بيع وشراء اﻷسهم وفوائد تسهيلات وكذلك فوائد قروض السيارات والعقار وغيرها لوجدناها تتخطى كل اﻻرقام بألاف المليارات.

ومع كل هذا لم نرى شي تقدمه هذه البنوك ﻻ للدوله وﻻ الوطن وﻻ المواطن وﻻحتى منسوبيها او مساهميها مع شديد اﻻسف باستثناء توزيعات متواضعه . وحتى ان خدماتها وعوائدها الموزعه ﻻ ترقى لمستوى بنوك الدول الناميه.

وكأن مليارات الفوائد المحصله تصب في بئر مخروقه.!. والمتابع يتساءل أين ذهبت كل هذه العوائد والفوائد واﻻرباح الخياليه؟.التي وصلت الى اكثر من 35% من قيمة اي قرض او تمويل تحت أي مسمى مع كثافة هذه القروض حيث أن أكثر من ثلثين المواطنين أصبحوا مدانين للبنوك مرة ومرتين وثلاث!. دع جانبا مبالغ اﻻرصده والحسابات الجاريه التي تستثمرها بدون فوائد أو أرباح لمالك الحساب لكونها محرمه شرعا .وهذا من اهم الميزات التي تتمع بها على بنوك العالم.

الساده البنوك الموقره ألم يحن الوقت بأن تساهموا في رد ولو جزء بسيط من الجميل لهذا الوطن ومواطنيه. إما بمشاريع للوطن أو إعفاءات نسبيه للمقترضين و تخفيض نسبة فوائد القروض لتكون ثابته بدﻻ من الربح المكرر.وتقديم خدمات ترقى لما أنتم تتمتعون به من مميزات تحسدون عليها بين بنوك العالم.في هذا الوطن المعطاء.وتذكروا ان المواطن ينتظركم بفارغ الصبر.

بواسطة : عبدالله بن معتق الاسمري
 0  0  9.7K

إشترك بنشرة صحيفة سدوان اﻻلكترونيه ليصلك جديد اخبارنا

التعليقات ( 0 )

صحيفة سدوان الإلكترونية | الأخبار
sadawan.com
***